و من آخر إصدارات المجلس


اقرأ المزيد

من آخر إصدارات المجلس

 


اقرأ المزيد

عن المجلس الإسلامي الأعلى

المجلس الإسلامي الأعلى هيئة استشارية لدى رئيس الجمهورية، أنشئت بموجب المادة 171 من دستور 1996، و باعتباره مؤسسة وطنية مرجعية في كل المسائل المتصلة بالإسلام، فإنة يعمل على تشجيع و ترقية كل مجهودات التفكير و الاجتهاد من أجل إبراز الأسس الحقيقية للإسلام من تسامح و تفتح على التقدم و الحداثة...


اقرأ المزيد
012

المجلس في صور

رئيس المجلس الإسلامي الأعلى مع الملك عبد الله الثاني و الأمير غازي بن محجد
رئيس المجلس يستقبل أ.د جمال الدين أبو الهنود من فلسطين
رئيس المجلس يستقبل الشيخ عيسى بلحاج ابن الأستاذ محمد الشيخ بلحاج عضو المجلس الإسلامي الأعلى
رئيس المجلس مع أ.جواد الخوئي الأمين العام لدار العلم للإمام الخوئي على هامش المؤتمر العام السابع عشر لأكادمية آل البيت الملكية
رئيس المجلس في حوارللتلفزيون الأردني في حصة عين على القدس
رئيس المجلس مع السيد رئيس الحكومة السابق للجمهورية التونسية
رئيس المجلس مع كل من د.عمار طالبي ود.أكمل الدين إحسان أوغلو الأمين العام السابق لمنظمة التعاون الإسلامي و رئيس التشريفات بالمجلس الإسلامي السيد ياسين كسيور
رئيس المجلس مع الداعية عمرو خالد على هامش المؤتمر العام السابع عشر لأكادمية آل البيت الملكية
رئيس المجلس مع الشيخ عيسى بلحاج

 

Magic Slideshow module for Joomla 1.6

طباعة

 

 

 

استقبال سماحة بول ديفارج

 

رئيس أساقفة الجزائر

 

 

 

قام سماحة بول ديفارج، رئيس أساقفة الجزائر، بزيارة مجاملة إلى السيد رئيس المجلس الإسلامي الأعلى الدكتور بوعبد الله غلام الله وذلك يوم الأربعاء 26 ربيع الثاني 1438هـ/25 جانفي2017م بمقر المجلس.

 

في البداية هنأ سماحة بول ديفارج رئيس المجلس الإسلامي الأعلى على تعيينه في هذا المنصب متمنيا له التوفيق في مهامه الجديدة. هذا وقد كان رئيس أساقفة الجزائر مصحوبا بمونسينيور تيسيي رئيس أساقفة الجزائر الأسبق.

 

 

أما السيد رئيس المجلس، وبعد كلمة ترحيبية وجهها إلى ممثلي الكنيسة الكاثوليكية، هنأ من جديد سماحة بول ديفارج على تعيينه كرئيس أساقفة الجزائر وأكد استعداده التام في تعزيز علاقات التعاون والتشاور في الميادين التي تهمّ الطرفين.

ومن جهته تطرق رئيس أساقفة الجزائر إلى تكفل الأسقفية بالطلبة الأفارقة المسيحيين في المجال الديني، مشيرا إلى بعض الصعوبات التي تتلقاها الأسقفية في هذا الشأن حيث أن هؤلاء الطلبة موزعون على عدة ولايات كتيارت و وهران وغيرهما.

وفي الختام، وقبل أن ينهي سماحة بول ديفارج زيارته، وجه إلى السيد رئيس المجلس دعوة لحضور الحفل الذي سيقام في كنيسة السيدة الإفريقية بالجزائر يوم 10 فيفري 2017م وذلك بمناسبة تنصيبه الرسمي كرئيس للأساقفة. وقد قبل السيد رئيس المجلس هذه الدعوة وأكد حضوره هذا الحفل إن شاء الله.